الخوارزمى مؤسس علم الجبر

الخوارزمى مؤسس علم الجبر

الخوارزمى هو محمد بن موسى الخوارزمى المكنى بأبى جعفر ، نبغ فى حدود عام 205 هجريا ، وعاصر الخليفة المأمون العباسى الذى أدرك فضل هذا العالم العربى ، واتساع  آفاق معرفته ، فأغدق عليه النعم ، وأولاه  برعاية عظيمة ، ولا يعرف تاريخ ميلاده ، على وجه الدقة ، وان كانت هناك رواية تقول أنه ولد عام 780م وتوفى عام 850م ، لأن أولائك العلماء لم يكن يهتم بميلادهم أحدهم ، حتى يظهر نبوغهم فيحتفى بهم الجميع .

والخوارزمى عالم عربى ، يزدهى به العلم فى كل عصر أبد الدهر ، فهو مبتدع علم الجبر ، واضع أسسه ، ومبتكر حساب اللوغاريتمات ، ولهذا كان أهلا لتسمية بأبى الجبر .

وقد نبغ الخوارزمى فى علوم الحساب والفلك والجغرافيا ، كما برع فى علوم الهيأة ، وتميز بالذكاء فى أستنباط الحقائق ، وبنفاذ البصيرة عند الكلام ، فكان أحد علماء العصر الأسلامى البارزين الذين لهم الفضل ، كل الفضل ، فى تطور العلوم الحديثة .

أهم أعماله وأقواله :-

يعتبر الخوارزمى بحق مبتكر علم الجبر ، ومما يدل على امامته فى هذا العلم ، أستخدام التعبيرات الجبرية لأول مرة ، وتكرار معادلاته الجبرية حتى يومنا هذا مثل :

س2+5س=24             2س+5=س2

والخوارزمى أول من حل معادلات الدرجة الثانية الجبرية ، كما كان أحد العلماء الأفذاذ الذين أحاطوا بمعارف عصرهم ، وبرزوا فى كثير منها كالفلك والجغرفيا والحساب ، ولذلك جعله المأمون من خلصائه المقربين ، كما سلفت الأشارة .

الخوارزمى

ومن أروع كلمات الخوارزمى ماجاء فى كتابه ( الجبر والمقابلة ) اذ يقول :

( وانى لما نظرت فيما يحتاج اليه الناس من الحساب ، وجدت جميع ذلك عددا ، ووجدت جميع الأعداد انما تركبت من الواحد ، والواحد داخل فى جميع الأعداد ، ووجدت جيمع مايلفظ به من الأعداد ماجاوز الواحد الى العشرة يخرج مخرج الواحد ، ثم تثنى العشرة وتثلث كما فعل بالواحد ، فتكون منها العشرون والثلاثون الى تمام المائة ، ثم تثنى المائة وتثلث كما فعل بالواحد والعشرة الى الألف ، ثم كذلك تزيد الألف ……) .

Image-Al-Kitāb_al-muḫtaṣar_fī_ḥisāb_al-ğabr_wa-l-muqābala

( ووجدت جميع الأعداد التى يحتاج اليها فى حساب الجبر والمقابلة ، على ثلاث ضروب ( آى أنواع ) وهى جذور نرمز اليها بالرمز ( س ) ، أموال نرمز اليها بالرمز ( س2 ) ، عدد مفرد لاينسب الى جذر ولا الى مال ) .

علم الجبر :-

الجبر تعبير استخدمه الخوارزمى من أجل حل المعادلات بعد تكوينها ، ومعناه أن طرفا من طرفى المعادلة يكمل ويزاد على الآخر وهو الجبر ، والأجناس المتجانسة المتساوية فى الطرفين تسقط منها ، وهو المقابلة آى أن :

ب س + ح = أ س2 + 2 ب س – ح

تصبح بعد الجبر

س + 2 ح = أ س2 + 2 ب س

وتصبح بالمقابلة

2ح = أ س2 + ب س

واسم الجبرا Algebra  فى جميع لغات العالم مشتق من الكلمة العربية الجبر ، التى أستخدمها الخوارزمى فى كتابه.

وقد أشتغل العرب بالجبر واستعملوه حتى نبغوا فيه ، بينما كان بمثابة الألغاز بالنسبة للأوروبيين ، ومن الروايات الطريفة التى ذكرت فى هذا الصدد ، مقارعة العالم الرياضى أويلر المؤمن لديدرو الملحد ومبتدع دائرة المعارف ، ففى أوائل عصر النهضه ، وصل الى علم ديدرو أن أويلر قد وضع برهانا رياضيا على وجود الله ، فطلب منه قيصر روسيا أن ينازل أويلر بالحجة والدليل العلمى ، وأمام حشد من البلاط ، وعلى مرأى من الجميع ، بادره أويلر بالعبارة الجبرية

الآتية : أ + ب ن / ن = س فالله موجود

فما قولك ؟

وكان الجبر أنذاك بمثابة الطلاسم لدى الأوروبيين ، فوقف ديدرو حائرا أمام تلك المعادلة الجبرية ، ثم ولى هاربا ومهزوما .

حساب اللوغاريتمات :-

أصل كلمة ( لوغاريتم ) لفظ عربى هو الخوارزمى ، ترجمة الأوروبيون الى لوجارثم Logarithm  وجعلوا حسابه هو اللوجاريثمز ، ثم عرب اللوغاريتمات من غير رده الى أصله ، واللوغاريتمات هى الحساب الذى يحول عمليات الضرب الى جمع ، وعمليات القسمة الى طرح مثلا :

20 = 5*4       بما أن لو 20 = لو 5*4     = لو 5 + لو4

6 = 24 / 4     بما أن لو 6 = 24 /4لو    = لو 24 – لو 4

حيث لو هى رمز اللوغاريتم .

والذين يجهلون حساب اللوغاريتمات يقولون على سبيل الفكاهة انه عمليات عقد بها علماء الحساب ، وهم أنما يشيرون بذلك الى صعوبة ادراكه .

وبعد فأن ماذكرناه عن الخوارزمى قليل من كثير ، ينم فى حد ذاته عن أعمال عالم عربى أصيل ، أبتدع علما جديدا ، فحق له أن ينزله علماء العرب ، منزلته الصحيحة بين العلماء الأفذاذ فى سجل البشرية .

مؤسس علم الجبر الخوارزمى

أهم مؤلفاته :-

من أهم مؤلفات الخوارزمى كتاب ( الجبر والمقابلة ) حققه الدكتوران على مشرفة ومحمد مرسى عام 1968م ، وكتاب

( صورة الأرض ) نشر عام 1926م ، وكتاب ( فى زيج ) وكتاب ( العمل بالأسطرلاب ) .

والثلاث نقاط مثلث مقلوب معناها : بما أن     والعكس مثلاث نقاط مثلث صحيح معناها : هو أذا

‫0 تعليق

اترك تعليقاً