التيتانوس Tetanus اعراضه وسببه ، Botulism تسمم الطعام وعلاجه

التيتانوس اسباب وعلاج

تحدث مرض التيتانوس جرثومة تسمى كلوستر يديوم تيتانى Clostridium Tetani ، ويبلغ طولها حوالى جزء واحد من عشرة آلاف جزء من السنتيمتر ، وعرضها جزء واحد من ستين ألف جزء من السنتيمتر ، وهذه الجرثومة من الكائنات حاملة البذور ، ولما كانت بذرتها تتكون دائما عند نهاية جسم الجرثومة ، فأنها تسمى أحيانا ” الجرثومة العصوية الشبيهة بعصا الطبلة ” ، ” Drum-stick Bacillus ” ، وتوجد جرثومة التيتانوس فى التربة ، وفى السماد ، والتراب ، وهكذا تجد لنفسها طريقا فى أنسجة الجسم ، حينما  تلوث أحد هذه المواد قطعا أو أصابة ، وحالما توجد فى الأنسجة تنتج الجرثومة سمها المميز الذى ينتشر الى أعلى فى الألياف العصبية وهكذا تصل الى النخاع الشوكى Spinal Cord والمخ .

طفل يعاني من داء الكزاز الوليدي..

ويحدث تأثير السم على الخلايا العصبية للجهاز العصبى المركزى ، بأن يجعل الخلايا تطلق موجات من الدفعات العصبية ، التى تسبب انقباضات عضلية مؤلمة ، ولأن عضلات الفك تتأثر دائما تقريبا بالمرض ، فأنه يطلق على هذا المرض أحيانا ” الفلك المقفول Lock-jaw ” ، الا أن العضلات فى كل أجزاء الجسم ، يمكن أن تتأثر بالمرض اذا كان هجومه شديدا .

ويعالج المصابون بالتيتانوس بثلاث طرق ، فهم يعطون البنسللين لقتل جراثيم التيتانوس فى الأنسجة ، ويعطون المصل المضاد للتيتانوس ، Anti-tetanic Serum لمعادلة مفعول السم الذى تنتجه الجراثيم ، كما يعطون الأدوية المرخية للعضلات لتقلل من انقباضات العضلات ، وحتى بأستعمال كل هذه الأدوية ، يظل التيتانوس مع ذلك مرضا خطيرا كثيرا مايؤدى الى الوفاة .

ويمكن الوقاية من التيتانوس بشكل فعال عن طريق التطعيم Vaccination ، ويتم تطعيم معظم الأطفال فى الوقت الحاضر فى الوقت الذى يتم تطعيمهم فيه ضد الدفتيريا والسعال الديكى Whooping Cough ، أما الأشخاص الذين لايتم تحصينهم بهذه الوسيلة ، فأن تحصينهم يتم بأخذ جرعة من المصل المضاد للتيتانوس ،حينما يتم علاج اصابتهم فى المستشفى ، وهذه الطريقة أقل دوما ، ولكنها مفيدة تماما .

تسمم الطعام :-

نتيجة بحث الصور عن التيتانوس

اكتسب تسمم الطعام اسم Botulism من الأسم الاتينى ” للممبار ” ، ” Botulus ” ، ويذكرنا ذلك بأن هذا المرض يوما ما ، كان مرتبطا بأستهلاك الناس للحم الممبار ” أمعاء الزبائح ” ، أما الآن وسبب المرض قد أصبح مفهوما تماما ، فأن المرض أصبح نادرا ، أما الحالات الفردية التى تحدث ، فهى عادة نتيجة لتناول اللحوم والخضروات التى لم تحفظ فى العلب بطريقة جيدة .

ويحدث تسمم الطعام بوساطة جرثومة معروفة بأسم الكلوستريديوم الممبارى ، ” Clostridium botulinum ” ، وهى وثيقة الصلة بجرثومة كلوستريديوم التيتانوس ، وهى مثل جرثومة التيتانوس تكون بذورا جرثومية تتمتع بالقدرة التى لابأس بها على مقاومة الحرارة ، وتوجد الجرثومة فى التربه ، والخضروات ، والغبار ، وهكذا فأنها يمكن أن تجد لها طريقا بسهولة  الى الأطعمة المعلبة والمعبأة فى زجاجات .

وبأستعمال طريقة فعالة لحفظ المأكولات وتعليبها ، فأن كلا من الجراثيم والبذور تباد بالحرارة ، التى تستعمل أثناء عمليات حفظ الطعام ، فأذا كانت هذه الطريقة غير فعالة – أى أن الأطعمة لاتسخن جيدا – فقد تعيش بعض البذور .

وعندما يبرد هذا الطعام ، تنمو هذه البذور ، وفى خلال أسابيع أو شهور ، تتكاثر وتنتج سمومها ، وفيما بعد ، عندما تفتح الزجاجة أو علبة الطعام المحفوظ ، ويؤكل مابها من طعام ، يتم امتصاص السم فى جسم المصاب ، حيث يحدث أعراض تسمم الطعام فى خلال ساعات .

ولسم الكلوستريديوم ميل الى النسيج العصبى ، وهكذا فأن تأثيره يكون بأحداث شلل ، خاصة فى عضلات العينين ، والوجه ، والمرىء Oesophagus ، وهكذا يقاسى المصابون بتسمم الغذاء من الحول والنظر المزدوج ، وقد يقاسون من صعوبة فى الكلام والبلع ، وغالبا ماتكون تحركاتهم غير منسجمة ، وقد يكون المرض ممتدا ، وتحدث الوفاة فى بعض الأحيان فى خلال أسبوع .

ولما كان جزء كبير من تعبئة الطعام فى زجاجات تحدث فى المنزل بوسائل تكاد تكون فجة ، فأن الأنسان يتوقع حدوث تسمم الطعام بصورة أكثر أنتشارا ، مما هو فى الواقع فعلا ، ومع ذلك ، فأن معظم ربات البيوت يعبئن الفواكه فقط مثل المشمش ، والفراولة ، التى لها عصير عالى من الحموضة ، يمنع نشاط ونمو بذور المرض .

تسمم الدم :-

نتيجة بحث الصور عن تسمم الدم

تسمى الجراثيم التى تسبب المرض بأنتاج سموم جرثومية خارجية ” الجراثيم المنتجة للسموم Toxigenic ” ، وهناك ثلاث فصائل على الخصوص تتميز بهذه الصفة ، وكل منها قادر على التسبب فى مرض خطير قد يصل الى الموت .

وهذه الفصائل السامة من الجراثيم تتسبب فى أمراض التيتانوس Tetanus ، والدفتيريا Diphtheria ، وتسمم الطعام Botulism ، ونحن لانعلم على وجه التأكيد لماذا تنتج بعض فصائل الجراثيم سموما ، ولاندرى ما اذا كانت قدرة الجراثيم على انتاج السموم تمنحها ميزة ما ، وللوهلة الأولى لايظهر ذلك ، لأن الجراثيم بقتلها ضحيتها بالسم ، تحرم نفسها من العائل الذى يمنحها الملاذ والبقاء ، وسموم الجراثيم من أنقع المواد السامة المعروفة سما ، والسم الذى ينتجه كل نوع من الجراثيم المنتجة للسموم متميز كيميائيا تماما ، عن السم الذى ينتجه نوع أخر من الجراثيم ، بالرغم من أنها جميعا مواد شبيهة بالبروتين ، وكذلك فأن تأثيرات مختلف السموم متنافرة تماما ، فالسم الذى تنتجه جرثومة التيتانوس على سبيل المثال – يسبب تقلصا عضليا ، فى حين أن جرثومة التسمم الغذائى ، تسبب شللا ارتخائيا Flaccid Paralysis ، أما السم الذى تنتجه جراثيم الدفتيريا ، فله تأثير مهبط على التمثيل الغذائى Metabolism للجسم ، كما أن له أثرا سميا شديدا على عضلة القلب .

نتيجة بحث الصور عن تسمم الدم

نتيجة بحث الصور عن ‪Tetanus‬‏

نتيجة بحث الصور عن ‪Tetanus‬‏

‫0 تعليق

اترك تعليقاً